•  منذ 1 سنة
  •  1
  •  0

كاتب(ة) : هاجر خالد محمد

شعر معلم البشرية

معلم البشرية

معلم البشرية ماذا أقول
فما يكفيك السطور ولا العبارات

إحساسي بك ما مت أبدا
أنت في القلب لا دقائق عابرات

تحيا في وجداني وفي أعماقي
تؤنبني عما أجنيه من عثرات

سبيل قويم وطريق مستقيم
نتبعه حتي نفوز بالجنات

لا سبيل غيره نسيروإلا
فالذل والهوان والحسرات

ما يطيب يومي إلا بذكرك
حصنا وأمانا من النقمات

ولادته نور وضياء
ملأ الكون بالطيبات

أرضعته ثوبية وحليمة
السعدية فجاءها الخيرات

صرعه جبريل وشق
صدره وعمره سنوات

وأمه وافتها المنية كفله
الجد ثم العم رحمات

أمضي راعيا ثم تاجرا
وخديجة وما كان من معجرات

انبثقت البعثة المهداه
لتخرج الأنام من الظلمات

كريم ذو خلق عظيم
منزه وبعيد عن الزلات

رافع الرأس شامخا
مقاتلا مغوارا في الساحات

حطمت الأصنام والأوثان
ونصرك الله في الغزوات

أكرمك المولي في كل موطن
فكنت النور في الدهمات

حتي الأقربون آذوك وفقدت
الزوجة والعم والفلذات

سرك الرحيم برحلة الإسراء
والمعراج في السموات

عشت صابرا محتسبا
رغم المحن والنكبات

نعم الصبر والشيم يحتذي
به المسلمون والمسلمات

ابعثه اللهم مقاما محمودا
وندعو ربي في السجدات

شفيع الأمة وحبيبها
لك منا كل التحيات

قم بتسجيل الدخول لكي تتمكن من رؤية المصادر
هذا المقال لا يعّبر بالضرورة عن رأي شبكة لاناس.