•  منذ 1 سنة
  •  1
  •  0

كاتب(ة) : نور أبوعودة

أمرضتِ يا أماه.

أمرضتِ يا أماه بدونِ حالي.
أم دبَ فيكِ السَقمُ وأنتِ تنادي.
لا تتركيني لرهنِ المواجعِ والمواسي.
اني أنا طفلتكِ وبدونكِ سيشيبُ حالي.
والنفْسُ ذابت في محاجرِ بُكاها.
والدمْعُ جَف في البحرِ العطشانِ.
ما عُدتُ أقوى للنهوضِ.
فَهِمتي قد فاقتْ البُركانِ.
أمرضتِ يا أماه ولستُ مُصَدِقاً.
أم ساءَ العقلُ عن الادراكِ.
ودفعتُ نفسي للصلاةِ.
حتى ذابتْ مني الأحشاءِ.
ربَاه،رُبَ حالي تائِهٌ في الأصقاعِ.
صِليني،فاني في رحَمكِ كنتِ تنادي.
أمرضتِ يا أماه ولستُ مُصَدِقاً.
أم جفَ النداءُ في الأورامِ.
أمَرِضتِ يا أماه؟
وهنا طَلبتُ الصبرَ أطرُقه في بابه.

قم بتسجيل الدخول لكي تتمكن من رؤية المصادر
هذا المقال لا يعّبر بالضرورة عن رأي شبكة لاناس.