•  منذ 4 شهر
  •  1
  •  0

الام هى حب الحياة

الام هى أساس وجودنا فى الحياة، فلولا الام لما جئنا الى الحياة، الام هى حب الحياة هى الحنان الذى لا يضاهيه، حنانا هى الدم الذى يجرى فى عروقنا.

ان العالم كله يخصص يوما للاحتفال بالام، يختلف موعده من دولة واخرى، يوما واحدا فقط يتذكر فيه الناس امهاتهم، فيذهبون لزيارتهم وتقديم هدايا لهن، وكأن ما فعلته معهم منذ الولادة حتى اصبح رجلا او امراة لا يستحق سوى يوم واحد لتكريمها.

مهما فعل الانسان وقدم هدايا غالية الثمن، وهدايا قيمة للام لا يجزئ عن طلقة واحدة من طلقات الولادة او لحظة من سهرها قلقة علينا.. لماذا يتذكر المرء الام يوما واحدا! وينسى جميع الاوقات! هل يوم واحد فقط من عمرنا نكرم الام وننساها باقى الايام؟!

الام قديما وحديثا:

الام فى العصر الماضى من سنوات ليست بالكثيرة وليست بالقليلة كانت تستيقظ مبكرا جدا مع اذان الفجر تصلى الفجر وتبدا يومها بالنظافة، واعداد الفطور حيث يستيقظ الجميع ينتاولون طعام الافطار، وتعد السندوتشات للطلبة ليأخذوها معهم الى المدرسة، وبعد خروج اخر واحد تكمل ما بداته من نظافة ونظام.. نظافة يدوية بالمقشة الليف وليس بالمكنسة الكهربائية، وتنفض السجاجيد كل يوم وتعد طعام الغداء.. كل يوم عمل واحد لذلك كانت البيوت كلها نظيفة دائما.. هذة هى الام.

اما الام فى العصر الحديث فهى تستيقظ وتعد الافطار سريعا حتى تلحق بعملها وعندما تعود تعد طعام الغداء سريعا ايضا وقد تؤجل الكنس بالمكنسة الكهربائية الى يوم اخر، للاسف الشديد ان المرء لا يعرف قيمة الشئ الا بعد ان يفقده.. قد لا نعرف قيمة الام الا بعد ان تموت، نعرف قيمتها حقيقة دون تزييف.

قد يشعر المرء احيانا برغبة فى تلقى جرعة من الحنان فلا يجده، فقد ماتت الام التى كانت تعطى له الحنان... تعطى حنان بلا مقابل وبلا حدود يكفى حضن واحد من الأم ينسيك الام الحياة ومتاعب الحياة... حضن واحد فقط بعد يوم عمل شاق ومرهق يجعلك سعيدا وتنسى الام العمل ومشاكلة.

حب الام هو الحب الذى يعطى بدون مقابل مادى ويعطى بلا حدود له يقف عندها.. الام فعلا هى أساس الحياة.. أساس البناء المتين الذى لا يتأثر بالزلازل والبراكين.. أساس حب وحنان يجرى فى عروقنا مجرى الدم.

قم بتسجيل الدخول لكي تتمكن من رؤية المصادر
هذا المقال لا يعّبر بالضرورة عن رأي شبكة لاناس.